“كورونا” يداهم المنطقة الإقليمية للأمن في وزان

بعد تسجيل إصابات مؤكدة في صفوف عناصر الوقاية المدنية بفيروس “كورونا” المستجد بإقليم وزان، سجلت المنطقة الإقليمية للشرطة إصابة أربعة من موظفيها بالفيروس ذاته، وفق المعطيات التي وفرتها مصادر مطلعة لهسبريس.

وقالت المصادر ذاتها إن ثلاثة من رجال الشرطة العاملين بالمنطقة الإقليمية للأمن تم إخضاعهم للتحاليل المخبرية الخاصة بالكشف عن فيروس “كورونا” المستجد، من أجل محاصرة الوباء وتفادي تسلله إلى باقي الموظفين الأمنيين.

وأضافت المصادر ذاتها أن رجال الأمن المصابين بالفيروس التاجي كانوا يقارعون المخاطر المحدقة بالشارع العام لكي يساهموا في الحفاظ على الأمن الصحي للمواطنين، مشيرة إلى أن إصابة هؤلاء الأمنيين دليل على العمل المهم الذي يقومون به من أجل تحقيق مصلحة الوطن وخدمة أمن المواطنين.

وأوضحت المصادر نفسها أن الأمر يتعلق بضابط ممتاز، رئيس مصلحة السير والجولان، وضابط آخر، بالإضافة إلى عنصرين آخرين، مؤكدة أن جميعهم تم إخضاعهم للحجر الصحي المنزلي نظرا لاستقرار حالتهم الصحية، في انتظار ما ستسفر عنه نتائج التحاليل المخبرية الخاصة بـالمخالطين.

مصدر: هسبريس
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اشترك في جوجل الأخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *