مسؤولون مغاربة يخططون لتعميم تجربة جهة فاس مكناس في محاصرة كورونا 

مسؤولون مغاربة يخططون لتعميم تجربة جهة فاس مكناس في محاصرة كورونا 

2020-09-16 : 22:00

مسؤولون مغاربة يخططون لتعميم تجربة جهة فاس مكناس في محاصرة كورونا 

القناة من مكناس

لا زالت تجربة جهة فاس مكناس في مجال التحكم في الوضعية الوبائية ذات الصلة بكورونا تثير الإعجاب بفضل الجهود التي تبذلها السلطات المحلية ومهنيو الصحة وكذا المجتمع المدني.

ويتعلق الأمر بتجربة ناجحة أثمرت نتائج جيدة جدا باستخدام الكشف السريع عبر الاختبارات السيرولوجية التي تكشف عن مستوى حركة الفيروس على مستوى الأحياء وخصوصا لدى الساكنة الهشة.

وتتيح المقاربة تكفلا بالحالات الإيجابية في أسرع وقت من أجل احتواء تنقل الفيروس.

اليوم الأربعاء، قام وزير الصحة، خالد  آيت الطالب، ووالي فاس مكناس، عامل عمالة فاس، سعيد زنيبر، بزيارة مرافق المركزين الصحيين الجنانات والمسيرة 2 بفاس، حيث نوه المسؤولان المغربيان بمستوى الجهود التي تبذلها السلطات المحلية ومهنيو الصحة وكذا المجتمع المدني، في التعبئة أثناء فترة عرفت ارتفاعا في عدد الإصابات بالوباء، نتيجة تنقل الساكنة، خصوصا خلال عيد الأضحى والعطلة الصيفية.

ويضم المركز الصحي الحضري الجنانات (المستوى الأول) وحدات لصحة الطفل والأم والتخطيط العائلي والأمراض المزمنة والمعدية، ومكافحة السل واختبارات فيروس نقص المناعة المكتسبة ووحدة الكشف عن كوفيد 19.

ويستفيد من خدمات هذا المركز الذي تم ترميمه عام 2019 من قبل وزارة الصحة أزيد من 80 ألف شخص.

كما يضم مركز المسيرة2 الذي يقدم خدماته لساكنة تفوق 40 ألف شخص، وحدات لصحة الطفل والأم وتتبع الحمل والأمراض المزمنة ووحدة للاستشارات الطبية فضلا عن الكشف عن كوفيد 19.

وتم خلال هذا الموعد إطلاق خدمات الوحدة المتنقلة للكشف السريع عن كوفيد 19، التي تم اقتناؤها بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بكلفة إجمالية تناهز 02، 2 مليون درهم، والتي تروم تحسين مستوى العرض من الخدمات الصحية على مستوى عمالة فاس.

مصدر: القناة
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اشترك في جوجل الأخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *