جهة فاس تحصي إصابتين بكورونا في 24 ساعة‎

أعلنت المديرية الجهوية للصحة بجهة فاس-مكناس تسجيل إصابتين مؤكدتين جديدتين بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية، من الساعة السادسة من مساء أمس الجمعة إلى حدود الساعة السادسة من مساء اليوم السبت.

وسُجلت إحدى الحالتين بمركز جماعة سكورة مداز، التابعة لإقليم بولمان، وتعد الأولى من نوعها بهذا الإقليم منذ بداية تفشي الجائحة، وتخص سائق سيارة أجرة من الصنف الأول يخضع للعلاج بمستشفى المسيرة الخضراء بميسور.

الحالة الثانية، بحسب ما علمت هسبريس، تم تسجيلها بثكنة الحاجب، ورفعت مجموع المصابين بالفيروس بهذا إقليم إلى 137 حالة مؤكدة، وهو ما يعادل 13% من إجمالي الإصابات بعدوى الوباء على صعيد جهة فاس-مكناس.

وتميزت الحالة الوبائية بجهة فاس-مكناس، خلال الفترة المشار إليها، وفقا للمعطيات الرسمية، بعدم تعافي أي حالة إضافية من الفيروس، لتستقر الحصيلة الإجمالية لحالات التعافي من كورونا بعموم الجهة في 962 حالة، مشكلة بذلك نسبة 94.5% من الحصيلة الإجمالية للإصابات.

وتوجد تحت التكفل الطبي 30 حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد على صعيد جهة فاس-مكناس، تتوزع بين فاس بـ5 حالات، وتاونات بحالتين، ومولاي يعقوب وبولمان بحالة واحدة لكل منهما، والحاجب بـ21 حالة.

وفيما يخص حالات الوفاة في صفوف مرضى “كوفيد-19″، فقد ظلت حصيلتها الإجمالية، منذ أسابيع، مستقرة في 27 حالة، مشكلة نسبة 2.6% من مجموع الحالات المعلن عن إصابتها بالفيروس على صعيد الجهة كلها منذ بداية تفشي الجائحة.

مصدر: هسبريس
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اشترك في جوجل الأخبار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *