“ڭراج علال” يتبرع بكاميرات لـ”مستشفى ابن رشد”

في مبادرة تضامنية تروم التعبير عن وقوف التجار إلى جانب الأطر الطبية التي توجد في الصف الأمامي لمواجهة جائحة كورونا، أقدم “اتحاد التجار والمستوردين كراج علال” على دعم المستشفى الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء.

وأعلن الاتحاد المذكور، في بلاغ له، أن التجار تبرعوا لفائدة قسم الإنعاش بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بمعدات إلكترونية وكاميرات من شأنها أن تمكن الأطباء من تتبع حالة المريض دون الولوج إلى داخل القاعة.

ولفت رئيس الاتحاد، الطيب أجيك، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، إلى أن مبادرة التجار تروم حماية الأطقم الطبية من احتمال انتقال العدوى إليهم، وستمكن من تسهيل عملهم.

وتأتي هذه المبادرة من طرف اتحاد التجار والمستوردين كراج علال بعدما أعلن الاتحاد عينه قبل أيام عن مساهمته في الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا، الذي تم استحداثه بتعليمات من الملك محمد السادس.

وكشف الاتحاد الذي يضم تجار السوق الشهير “كراج علال”، في بلاغ سابق له، أن أعضاء مكتبه قرروا المساهمة بمبلغ 150 ألف درهم، كمرحلة أولية، سيتم ايداعه في الحساب البنكي للصندوق المفتوح لهذه الغاية بخزينة المملكة.

مصدر: هسبريس
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *