مطالب بوضع “سد طبي” مصاحب للسدود القضائية بمختلف المدن للكشف عن حاملي “كورونا”

طالب العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي بوضع “سدود طبية” إلى جانب السدود القضائية المثبتة داخل شوارع المدن بالمملكة، لتسريع الكشف عن فيرروس “كورونا” ومن تم احتواؤه والقضاء عليه، على شاكلة ما قامت به العديد من الدول من بينها الصين.

وفي هذا الصدد كتب أحد النشطاء على صفحته بموقع التواصل الإجتماعي “الفايسبوك”، “وضع سد طبي إلى جانب السدود القضائية خارج وداخل المدن، يتكون من طاقم طبي يكشف عند مداخل المدن عن الأشخاص سيسهل عملية معرفة ما إذا كانوا يحملون الفيروس وسيساهم في احتوائه”.

وطالب ناشط آخر بـ”ضرورة توفر المؤسسات التي يعمل موظفوها في فترة حالة الطوارئ الصحية، بما فيها الأبناك والمستشفيات والشركات، على كاشف للفيروس أوعلى الأقل مقياس حراري لقياس حرارة أجسامهم، هذا الإجراء سيسهل معرفة ما إذا كان الشخص مريضا أو العكس”.

ويذكر أن المغرب كان قد فرض حالة الطوارئ الصحية، يوم 20 مارس الماضي، وذلك من أجل وقف انتشار فيروس”كورونا”، والقضاء عليه، بالإضافة إلى تسلمه 5000 جهاز يكشف عن فيروس كورونا.

مصدر: برلمان.كوم
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *