مؤسسة ميلود الشعبي تساهم في “صندوق كورونا”

شاركت مؤسسة ميلود الشعبي للأعمال الاجتماعية والتضامن في الصندوق الخاص لتدبير مواجهة جائحة كورونا، الذي أنشأه الملك محمد السادس.

وأعلنت المؤسسة التابعة لشركة “Ynna Holding”، وهي شركة مغربية رائدة في الصناعة والعقارات والفنادق والتوزيع الجماعي، يعمل فيها أكثر من 20.000 شخص، أنها وضعت سلسلة الفنادق والمنتجعات “موكادور للفنادق والمنتجعات” تحت تصرف مهنيي الطب والولايات بكل من مراكش وطنجة والدار البيضاء.

كما قامت شركة “Gharb Paper and Cardboard”، التابعة للمجموعة الاقتصادية، بتقديم خدمة التعبئة والتغليف للمؤسسات التي تتبرع بالأقنعة والأغذية.

وفي إطار التضامن مع الأسر الفقيرة، قامت سلسلة المتاجر الكبرى “أسواق السلام”، بالتعاون مع جمعيات، بتوزيع الضروريات الغذائية الأساسية (الخبز، الدقيق، السكر، الشاي، إلخ) على الفئات المعوزة في عدة مدن في المغرب.

وأكد البلاغ أن جميع موظفي الشركات التابعة للمجموعة، بما في ذلك “Aswak Assalam” و”SNEP” و”Dimatit” و”GPC” و”Fibrociment” و”Super Cerame” و”SCIF” و”Travaux du Maroc” و”Les eaux minerales al Karama” و”Chaabi lil iskane”، أعلنوا تضامنهم ويشاركون في قافلة التبرع بالدم للمساعدة في تخفيف النقص الحالي في مراكز الدم في جميع أنحاء المملكة.

وختمت المجموعة بلاغها بتأكيد أنها مخلصة لالتزامها الاجتماعي من خلال مؤسسة ميلود الشعبي، متعهدة بأنها ستواصل العمل على تعزيز تنمية وبناء المغرب في المستقبل.

مصدر: هسبريس
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *