بسبب حالة الطوارئ والحجر المنزلي.. إقبال صاروخي على اقتناء الألعاب الجنسية المهيجة

2020-03-29 : 15:00

بسبب حالة الطوارئ والحجر المنزلي.. إقبال صاروخي على اقتناء الألعاب الجنسية المهيجة

القناة – محسن أبناو

ارتفعت نسبة اقتناء الألعاب الجنسية المهيجة، أو sex toys، في الآونة الحالية في العالم، تزامنا مع انتشار فيروس كورونا المستجد ودخول معظم دول العالم في إجراءات حالات الطوارئ بما فيها الحجر الصحي المنزلي.

في فرنسا مثلا، هناك حيث نسبة انتشار الفيروس كبيرة، بدأ الفرنسيون منذ ظهور كورونا في اقتناء أعداد وافرة من الألعاب الجنسية كوسيلة للإلهاء والاستمتاع داخل المنازل، وهذا ما كشفت عنه إحدى الشركات المختصة في بيع هذا النوع من المنتجات الجنسية، وهي شركة ‘وومانايزر’، التي قالت إن المبيعات ارتفعت بأزيد من 70 في المائة في الأسابيع القليلة الماضية، منها 40٪ فقط كانت بين  1 يناير و 6 مارس.

هذا فيما كشف مدير شركة للبيع على الأنترنت مقرها باريس، في تقرير نشره موقع ‘هافينغتون’، أن هناك زيادة تدريجية في المبيعات على الأنترنت، مقارنة بالعام الماضي، خاصة بعد الدخول في حالات الطوارئ بدول إيطاليا وإسبانيا وفرنسا، مضيفا: ‘هذا الارتفاع يمكن ربطه بالالتزام الواضح بنصائح عدم الاختلاط وأخذ المسافات بين الأشخاص’.

وهذا الأمر ليس مقتصرا فقط على فرنسا، يشير المصدر ذاته، بل إن هذه الزيادة الملحوظة في مبيعات الألعاب الجنسية المهيجة، تطال العالم أجمع، موردا على سبيل المثال، وفقا لمعطيات عن موقع ‘وومانايزر’ دائما، الولايات المتحدة (+ 75٪) ، هونك كونغ (+ 71٪) أو حتى إيطاليا (+ 60٪)، فيما يظل الكنديون أبرز الزبناء الأوفياء بنسبة طلبات لا تقل عن 130 ٪ .

L

مصدر: القناة
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *