إصابة طبيبين بفيروس كورونا خالطا 50 شخصا يخلق حالة استنفار بفاس

تأكد خلال الـ24 ساعة الماضية بمدينة فاس، إصابة طبيبين بمستشفى ابن الخطيب بفيروس كورونا المستجد، مما خلق حالة استنفار على مستوى المديرية الجهوية لوزارة الصحة.

وحسب مصادر لموقع “برلمان.كوم”، فقد أصيب الطبيبان جراء مخالطة أحدهما لأحد المرضى الذي خالط بدوره شقيقه المصاب بتازة والقادم من ديار المهجر، حيث أن أحد الطبيبين مختص في الأمراض التنفسية، فيما الآخر طبيب عام يعمل بمصلحة المستعجلات بمستشفى ابن الخطيب بالمدينة.

وعلى إثر ذلك، تأكدت إصابة الطبيبين، وتم وضع مخالطيهم البالغ عددهم حسب مصدر لـ”برلمان.كوم”، 50 شخصا جلهم من الأطر الطبية والتمريضية.

هذا، وحاول الموقع ربط الاتصال بالمدير الجهوي لوزارة الصحة، لمعرفة مستجدات الوضع الوبائي بالمدينة، إلا أن هاتفه ظل يرن دون إجابة.

هذا، وسبق للنقابات المهنية بقطاع الصحة أن دقت ناقوس الخطر بخصوص التدابير التي تم اتخاذها على مستوى هذا المستشفى، وطالبت المدير الجهوي بالعمل على تنظيم مسارات المرضى وتمكين الأطباء والممرضين من وسائل الوقاية.

مصدر: برلمان.كوم
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *