منتخبو الـPJD يتنازلون عن تعويضات شهر لمكافحة كورونا والاستقلال يناشد منتخبيه

لا تزال حملة التبرعات لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة فيروس كورونا مستمرة؛ إذ أعلنت مؤسسة منتخبي العدالة والتنمية، عن مساهمة رؤساء الجماعات الترابية، والمقاطعات، ونوابهم، ورؤساء اللجن ونوابهم، والكتاب ونوابهم، وكافة منتخبي الحزب، الذين يتقاضون تعويضات عن المهام، بتعويض شهر واحد، لفائدة الصندوق الخاص بتدبير جائحة كورونا.

وأكدت مؤسسة منتخبي العدالة والتنمية، في بلاغ، أصدرته، مساء أمس الثلاثاء، “التعبئة الشاملة لمنتخبي الحزب للإسهام في كل المبادرات، والإجراءات المعتمدة، والرفع من وتيرة أداء الجماعات الترابية، والتعاون مع الهيآت، والمؤسسات الشريكة”.

وبدوره، دعا حزب الاستقلال، في بلاغ للجنته التنفيذية، كافة المنتخبات والمنتخبين الاستقلاليين على مستوى مجالس الجهات، والجماعات، والعمالات، إلى المساهمة الطوعية، والتضامنية في تمويل هذا الصندوق من خلال التنازل عن تعويضات مهامهم لمدة شهر واحد لمساعدة الفئات الاجتماعية المتضررة، وتخفيف وطأة الآثار السلبية لهذه الأوضاع على المواطنات، والمواطنين الأكثر تضررا.

وكان مرسوم إحداث الصندوق الخاص بتدبير فيروس كورونا المستجد دخل، يوم أمس، حيز التنفيذ بعد صدوره في الجريدة الرسمية.

وستخصص موارد الصندوق المذكور لتغطية النفقات المتعلقة بتأهيل المنظومة الصحية، ودعم الاقتصاد الوطني، والنفقات المتعلقة بالحفاظ على مناصب الشغل، والتخفيف من التداعيات الاجتماعية لوباء كورونا.

يذكر أن عددا من أثرياء المغرب، بالإضافة إلى شركات عمومية، وخاصة، فضلا عن أعضاء الحكومة، والبرلمان أعلنوا عن تقديم تبرعات لفائدة صندوق مكافحة وباء كورونا المستجد، الذي ضرب المغرب على غرار دول العالم.

مصدر: اليوم 24
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *