نقابي يخشى تكريس الطبقية بسبب التعليم عن بعد‬

سجل عبد الغني الراقي، الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم، التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، أن تجربة التدريس عن بعد لن تفي بالغرض بالنسبة للتلاميذ، مستدركا بأنه لا يبخس مجهودات الأساتذة والمفتشين والتقنيين الذين يعملون لتلقين التلاميذ عن بعد.

وأضاف الراقي، في تصريح لجريدة هسبريس الإلكترونية، أنه “لا شيء يعوض التواصل الحضوري بين التلاميذ والأساتذة”، مشددا على أن “البنيات التي وفرتها الوزارة لا تؤدي هذا الدور، فموقعها والقناة الرابعة لا يصلهما الجميع”.

وأوضح المتحدث أن “أجواء الأسرة وتعدد الأطفال عوامل يصعب معها التحضير من المنزل”، مؤكدا أن “المؤسف هو عدم تشاور الوزارة مع النقابات بخصوص هذه الخطوة التي ستزيد من هوة الفوارق الطبقية على مستوى التعليم”.

مصدر: هسبريس
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *