مؤسسة فندقية بتنغير تضع خدماتها رهن إشارة الدولة

في وقت أعلنت وزارة الداخلية إغلاق المقاهي والمطاعم، لتطويق مخاطر تفشي فيروس “كورونا”، أكدت المؤسسة الفندقية “تماسينت” بتنغير أنها ستضع فريق عملها رهن إشارة الدولة تطوعا من أجل تقديم المأكل والمشرب لفائدة الأطقم الطبية والأجهزة الأمنية بجميع تلاوينها بالمدينة.

وكشفت المؤسسة الفندقية ذاتها أنها ستعمل على توفير الطعام والشراب للأطقم الطبية والأجهزة الأمنية، لدعم أفرادها ومساعدتهم في المجهودات التي يقومون بها، في الساعات الطويلة التي يقضونها في العمل من أجل السهر على راحة المواطنين عموما.

وأضافت المؤسسة ذاتها، في بلاغ توصلت هسبريس بنسخة منه، أنها رهن إشارة الدولة إذا كانت في حاجة إلى اليد العاملة لتوزيع حاجيات المواطنين الموضوعين في الحجر الصحي من أكل وشرب وغيره، مضيفة: “نحن والفندق والمطعم والإقامات وكل طاقم مؤسسة تماسينت مستعدون لنضع أنفسنا في ذمة الدولة المغربية لأي عمل تطوعي فيه المصلحة العامة لهذا الوطن، ونضع تحت إمرة المملكة الفندق بكل ما يتوفر عليه من مرافق وغرف ومطاعم ومطابخ…”.

مصدر: هسبريس
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *