رسميا .. الحكومة تكشف نتائج خضوع الوزراء لاختبارات “كورونا”

أعلنت رئاسة الحكومة، اليوم الأحد إلى الرأي العام الوطني، أنه مباشرة بعد صدور نتائج التحاليل المخبرية التي أكدت إصابة أحد وزرائها بفيروس كورونا المستجد، تم إخضاع جميع أعضاء الحكومة المغربية لفحوصات طبية دقيقة، فكانت النتائج كلها سلبية بالنسبة لفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد 19).

وأكدت رئاسة الحكومة أن الوزراء يتمتعون بصحة جيدة، ويمارسون مهامهم بشكل اعتيادي، في احترام تام لمبادئ وإجراءات الوقاية المعمول بها.

وأمس السبت، أصيب وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، عبد القادر اعمارة، بـفيروس “كورونا” المستجد عقب عودته من مهام رسمية في دول أوروبية.

وذكر بلاغ صحافي، أن المسؤول الوزاري المكلف بحقيبة التجهيز والنقل واللوجستيك والماء أحسّ بتعب غير عادي مصحوب بآلام في الرأس، ما دفعه إلى التقدم إلى المصالح الطبية.

وأكدت الفحوصات والاختبارات الضرورية، المبنية على التحليلات المختبرية اللازمة، تعرض الوزير اعمارة للإصابة بـ”فيروس كورونا”.

وأشار البلاغ ذاته إلى أن الأعراض التي برزت على الوزير بسيطة ولا تدعو للقلق، وامتثالا لتعليمات الأطباء فمن المقرّر أن يلازم بيته لمدة 14 يوما، ويمارس مهامه الاعتيادية باستعمال كافة الوسائل التقنية التي تتيح الاشتغال عن بعد.

مصدر: هسبريس
تابع المزيد من المقالات على موقعنا: مغرب نيوز أون لاين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *