حركة انتقالية واسعة تهّم مدراء الشباب والرياضة‬

أجرت وزارة الثقافة والشباب والرياضة (قطاع الشباب والرياضة) حركة انتقالية واسعة في صفوف المسؤولين الإقليميين بالمصالح الخارجية همت 10 أقاليم بمختلف جهات المملكة، دون يطرأ أن تغيير على مهامهم.

ووفق بلاغ للوزارة الوصية التي يشرف عليها الحسن عبيابة، توصلت به هسبريس، فقد عرفت هذه الحركة الانتقالية تعيين محمد لحميدي مديرا إقليميا للشباب والرياضة بسيدي قاسم، كما تم تقرر تعيين لحسن آيت ناصر مسؤولا على القطاع في إقليم الحوز.

وعلى مستوى جهة الشرق، فقد عين إبراهيم الكويري في منصب المدير الإقليمي للشباب والرياضة بإقليم الدريوش؛ فيما نال سعيد بوحميدي مسؤولية تدبير القطاع ذاته في إقليم الناظور.

أما في طنجة تطوان الحسيمة، فقد انتقلت ثورية الغزاري من مديرية الشباب والرياضة بوزان إلى المديرية ذاتها بإقليم تطوان، وعوضها في مهامها السابقة حسن كلحسن، كما تولى حميد بوزيان تسيير مديرية الشباب بالحسيمة.

وتضمنت لائحة الانتقالات أسماء كل من مولاي علي علوي الهاشمي الذي كلف بمهام إدارة الشباب والرياضة بطاطا، والحسين باج الذي جاء على رأس المديرية الإقليمية في سيدي إفني، إلى جانب سعيد أوفي بمديرية الشباب والرياضة في ورزازات.

مصدر: هسبريس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *