الإمارات تتبنى خطة بـ100 مليار درهم لمواجهة “كورونا”

أعلن مصرف الإمارات المركزي عن خطة دعم اقتصادي شاملة بقيمة 100 مليار درهم، من أجل احتواء تداعيات فيروس “كورونا” الذي أصاب 85 شخصا حتى الآن.

وأوضح المصرف المركزي أنه سيُسمح لجميع البنوك بأن تستخدم ما يعادل 60 في المائة من رأس المال الوقائي الإضافي، وسيكون بمقدور البنوك المحددة بواسطة المصرف المركزي كبنوك محلية ذات أهمية نظامية استخدام 100 في المائة من رأس المال الوقائي الإضافي المقرر لها.

وسيقوم المصرف المركزي بتخفيض مبالغ رأس المال التي يتعين على البنوك الاحتفاظ بها مقابل قروضها الممنوحة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة بحوالي 15-20 في المائة.

كما سيقوم المصرف المركزي، من خلال تيسير التدابير الاحترازية الكلية، بزيادة نسب القرض إلى القيمة، المطبقة حاليا على قروض الرهن الممنوحة لمشتري المنازل للمرة الأولى، بخمس نقاط مئوية.

وسيعمل المصرف المركزي على مراجعة الحدود القائمة حاليا، التي تضع سقفا أقصى لانكشاف البنوك للقطاع العقاري، كما سيعتمد أنظمة جديدة تهدف إلى إحداث خفض ملموس في الرسوم التي يتكبدها التجار عندما يدفع عملاؤهم عن طريق بطاقات الخصم أو بطاقات الائتمان.

وأشار مصرف الإمارات المركزي إلى أنه سيُلزم جميع البنوك بفتح الحسابات لعملاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في غضون فترة زمنية أقصاها يومان، بشرط توفر الوثائق المطلوبة وأن تكون المخاطر مقبولة في ضوء التزامات مواجهة غسل الأموال ومكافحة تمويل الإرهاب.

واعتبارا من 15 مارس الجاري، ولمدة 6 أشهر، سيُرجئ المصرف المركزي جميع الرسوم التي يفرضها على خدمات الدفع المقدمة للبنوك العاملة في دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال أنظمة الدفع والتسوية.

مصدر: هسبريس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *