هل يُختبر اللقاح الأمريكي على ترامب؟.. البرازيل تعلن إصابة وزير اجتمع معه بـ”كورونا”

أعلنت الحكومة البرازيلية، اليوم الخميس، إصابة وزير اجتمع، السبت الماضي، مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقال مكتب الرئيس البرازيلي، في بلاغ عبر موقعه الرسمي، في التفاصيل، إن وزير الاتصال البرازيلي، فابيو واجنجارتن، مصاب بفيروس كرورنا المستجد، مؤكدة أنها أبلغت السلطات الأمريكية بالفعل بإصابة الوزير حتى تتمكن أيضًا من اتخاذ الإجراءات الاحترازية اللازمة.

وأوضحت البرازيل، في البلاغ نفسه، أن المؤسسة الطبية في رئاسة الجمهورية، “تتخذ جميع التدابير الوقائية اللازمة للحفاظ على صحة رئيس الجمهورية، وجميع أعضاء اللجنة الرئاسية التي رافقته في رحلة رسمية أخيرة إلى الولايات المتحدة، وكذلك خدام قصر بلانالتو”، بعدما تم تأكيد إصابة وزير الاتصال الذي يلتزم بجميع التوصيات الطبية في الحجر الصحي المنزلي، لافتة الانتباه إلى أنه “لن يعود إلى عمله إلا بعد ضمان عدم انتقال المرض”.

وكان واجنجارتن قد رافق الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو في رحلة للولايات المتحدة، السبت الأخير، ونشر صورة على موقع انستغرام يظهر فيها واقفاً إلى جوار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

594afec9-3ea5-4269-a224-03111471b055_16x9_600x338

ومن حهتها، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض ستيفاني غريشام، إنه لا يوجد هناك أي داع لإجراء فحوص للرئيس دونالد ترامب بعد لقائه بمسؤول برازيلي مصاب بفيروس كورونا المستجد.

وذكرت غريشام أن الرئيس ونائبه لم يتواصلا تقريبا مع الشخص الذي تم تأكيد إصابته، وليست هناك أي حاجة لإجراء فحوص لهما.

وكان وزير الصحة الأمريكي، ألكس أزار، قد خلتل خلال كلمة ألقاها من البيت الأبيض، وإلى جانبه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قبل أسبوع، “إن أطباء أمريكيين قاموا بتطوير ‘لقاح محتمل’ لمعالجة فيروس كورونا في غضون ثلاثة أيام”.

وأكّد الوزير أنهم بصدد حقن أول مريض باللقاح الجديد بعد نحو شهر من الآن، مضيفاًً أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية رخصت، مطلع الأسبوع الماضي، بإدخال اللقاح في المرحلة الأولى من التجارب السريرية.

مصدر: اليوم24

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *