التشغيل يدفع معطلين إلى المبيت في العراء بأزيلال

في خطوة تصعيدية للفت انتباه المسؤولين الإقليميين إلى مطلبهم بالتشغيل ومحاربة البطالة، قضى أعضاء التنسيقية الإقليمية للمعطلين حاملي الشهادات بأزيلال ليلة الخميس-الجمعة معتصمين في العراء.

وفي هذا السياق، قال جمال إيداين، عضو التنسيقية ذاتها، إن فكرة المبيت في ساحة الديناصور بأزيلال جاءت “للتعبير عن سخطنا من الوضعية المأزومة التي نعيش على وقعها نحن المعطلين الذين ضقنا درعا من الوعود الكاذبة للمسؤولين، زد على هذا أن الاعتصام تخلله إغماء إحدى المعطلات نتيجة الضغط الذي تعرضنا له من قِبل السلطات استدعى نقلها إلى المستشفى لتلقي الإسعافات”.

وأضاف إيداين، في تصريح لهسبريس، أن القوات العمومية صادرت في الليلة عينها هاتفين لعضوين من التنسيقية، حتى لا يتسنى لهما تصوير مجريات الوقفة وتدخل القوات العمومية لفض معتصمنا، وقد تمكنا من استرجاعهما صبيحة اليوم الجمعة”.

تجدر الإشارة إلى أن القوات العمومية فرقت وقفة احتجاجية نظمتها التنسيقية نفسها، ليلة الخميس-الجمعة بساحة الديناصور الكائنة بالمدينة نفسها، للمطالبة بالتشغيل في أسلاك الوظيفة العمومية.

مصدر: هسبريس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *